أخبار الثورة العراقية الكبرى
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العلامة السعدي للعراقيين: دفاعكم عن أنفسكم وأعراضكم واجب شرعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 66
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/01/2013
العمر : 28

مُساهمةموضوع: العلامة السعدي للعراقيين: دفاعكم عن أنفسكم وأعراضكم واجب شرعي   الأربعاء 24 أبريل 2013 - 10:19

صدر العلامة الشيخ عبد الملك السعدي بيانا بشأن أحداث الحويجة، استنكر فيه
قتل الأبرياء المطالبين بحقوقهم المشروعة، منددا بإراقة دماء المسلمين التي
حرمها الله.
وطالب السعدي في بيان برقم (22) الحكومة الطائفية التي
تتمسح بالإمام علي رضي الله عنه، أن تتمثل سيرته حيث لم يكن يرفع سيفا إلا
دفاعا عن النفس أو نصرة للدين.
وحض الشيخ العراقي شعبه على الدفاع عن
النفس والمال والعرض ضد أي اعتداء، موضحا أنه واجب شرعي، لافتا إلى عدم
تجاوز الدفاع عن النفس إلى العدوان، مطالبا إياهم بضبط النفس وعدم الحيدة
عن الطرق السلمية إلا بما يقتضيه الدفاع عن الأنفس والأعراض والأموال.
كما طالب السعدي المنظمات الإسلامية والعربية بعدم السكوت عن تلك الجرائم، والمسارعة لإنقاذ إخوانهم المسلمين في العراق.
وهذا نص البيان:
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان رقم (22) صادرٌ من مكتب سماحة الشيخ أ.د. عبدالملك عبدالرحمن السعدي
الحمد لله الذي لا يُحمد على مكروه سواه، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، وعلى آله وأصحابه ومن اتَّبع هداه.
أمَّا
بعد: فأرجو أن يسمع كلام الله من يفتح النار على العُزَّل ويقتلُ
الأبرياءَ الذين يُطالبون بحقوقهم وليعلم أين مصيرهم، وليسمع من يستحل
دماءَ من يقول (لا إله إلاَّ الله محمد رسول الله)، وليسمع مَن يدَّعي
أنَّه على منهج الإمام علي -عليه السلام- الذي لم يقم بقتل مسلم إلاَّ
نصرةً للإسلام أو صار القتل دفاعا عن النفس وعن وحدة المسلمين، وليسمعوا
لمصير من فجع الأبرياء فجر هذا اليوم في قضاء الحويجه قوله تعالى: (ما كان
لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلاَّ خطئا) فمن يتعمَّد القتل فهو ليس مؤمنا؛ لأنَّ
الله أعقب ذلك بقوله: (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ
جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ
وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيما).
ويقول النبي –صلى الله عليه وسلم- :
{سباب المسلم فسوق وقتاله كفر} ويقول: {من أشار إلى أخيه بحديدة فإنَّ
الملائكة تلعنه حتى يَنْزِعَ}.
وقد قلت عِدّة مرَّات ناصحا الجيشَ بعدم
الإجابة لمن يأمرُ بالقتل كائنا مَن كان، وبالوقت الذي كُنَّا نقول
للمتظاهرين إيَّاكم وحملَ السلاح والبدءَ بالعِدوان على القوَّات
المُسلَّحة لأنَّا نريد استمرارَ سلميةِ المُطالبةِ ولازلنا نريدها، فإنَّ
الدفاع عن النفس في الوقت الحالي أصبح واجبا شرعيَّا وقانونيَّا، فدافعوا
عن أنفسكم، ومن قُتِلَ دون ماله أو عِرضه أو وطنه فهو شهيد.
وما عدا الدفاع عن النفس أقول: عليكم ضبطَ النفس حتى تفوِّتوا الفرصة على المُعتدين.
وأنا
أُناشد المُنظَّمات الدولية والإسلامية والعربية والدول الإسلامية
والعربية وأقول: يكفيكم سكوتا عمَّا يجري الآن في العراق وسوريا، وأطلب
منكم المُسارعة لإنقاذ المسلمين ووقفِ نزيف الدم بالإعدامات والمجابهات
المُسلَّحة وبخاصة من لا يملك القوَّة أمام معتدٍ مجرم يمتلك القوَّة
ويُمَدُّ من دول تريد الشر للمنطقة وسفكَ الدماء فيها على أساس الهوية
والعقيدة؛ إذ أصبح الدفاع عن المظلومين واجبا شرعيا وقانونيا.
وأدعو
الحكومة والقوَّات المُسلَّحة لإيقاف إراقة دماء العراقيِّين من مدنيِّين
وعسكريِّين فورا؛ فإنكم ستُحاسبون عليها في الدنيا قبل الآخرة، واخشوا
ضرباتِ الله فإنَّ الله لا يحب المعتدين ويدافع عن المظلومين، واعتبروا بمن
قتل وسفك قبلكم، أين هم؟! وأين مصيرهم؟! وأين قوتهم أمام قوة الله؟!.
وأنا
بدوري أُدين بشِدَّة العدوان المُسلَّح الذي حصل على المعتصمين في الحويجه
هذا اليوم وأُحمِّل الحكومة مسؤولية دمائهم، وأُقدِّم أحرَّ التعازي لذوي
الشهداء وأن يتقبَّلهم الله تعالى وندعو من الله للجرحى الشفاء، ولينتظر
المعتدي ما يأتيه من الله، ولينتظر أثرَ دعوات الأُمَّهات والآباء والأطفال
عليه.
وحسبنا الله ونعم الوكيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://iraq.iraqrevolution.net
 
العلامة السعدي للعراقيين: دفاعكم عن أنفسكم وأعراضكم واجب شرعي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثورة العراقية الكبرى :: الفئة الأولى :: أخبار الثورة العراقية الكبرى-
انتقل الى: